شئون عسكرية

“صلاح الدين ” يستقبل “العطار” لبحث إجراءات الإنتقال للعاصمة الإدارية الجديدة

” محمد صلاح ” يستقبل ” نائب وزير الإتصالات ” لبحث إجراءات الإنتقال للعاصمة الإدارية الجديدة

استقبل المهندس محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي ، المهندس خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتحول الرقمي لبحث عدد من الإجراءات الخاصة بميكنة العمل والإنتقال للعاصمة الإدارية الجديدة ، وجاء ذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربى .

تم فى بداية اللقاء الترحيب بالمهندس خالد العطار ، وأشار الوزير ” محمد صلاح ” أن هذا اللقاء يأتى فى ضوء عرض الموقف التنفيذي للمشروعات التى يتم تنفيذها بالتعاون مع وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات و تذليل المعوقات التى تواجه التنفيذ، كما تناول الجهود المبذولة للإستعداد والتجهيز للانتقال مقار المؤسسات الحكومية إلى العاصمة الإدارية الجديدة خلال الفترة المقبلة تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بالبدء في الانتقال الفعلى للحى الحكومى ، وأكد وزير الدولة للإنتاج الحربى أن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة هو نقلة حضارية يسجلها التاريخ وسوف يجنى ثمارها الأجيال القادمة مثلها فى ذلك مثل غيرها من المشروعات القومية الكبرى، موضحاً أن تلك الأعمال يتم تنفيذها على مستوى حضاري متطور يضاهي ما يتم فى كبرى الدول التى تعتمد فى عملها على النظم الذكية والحديثة .

وخلال اللقاء استعرض وزير الدولة للإنتاج الحربى الإجراءات التى قامت بها الوزارة للإعداد لعملية الإنتقال للعاصمة الادارية الجديدة، من خلال توفير كافة الاحتياجات اللوجيستية المطلوبة، وتوفير اجهزة تكنولوجيا الاتصالات بالوزارة لدعم التشغيل الرقمى داخل الوزارة، كما تم استعراض موقف أرشفة جميع الملفات والأوراق المتداولة داخل وزارة الإنتاج الحربى وذلك فى ضوء توجه الدولة نحو التحول الرقمي الكامل.

من جانبه اشار المهندس خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتحول الرقمي ، أن وزارة الإتصالات تسعى خلال الوقت الحالى إلى الانتهاء من تنفيذ مشروعات البنية التحتية لشبكات الاتصالات والربط البيني بين سنترال العاصمة الإدارية الجديدة والشبكة الأرضية بسنترال الشروق ومدينتي بالتعاون مع المصرية للاتصالات , وأوضح إن الوزارة انتهت من تنفيذ وربط جميع البرامج التشاركية لإدارة دولاب عمل الحكومة في العاصمة الإدارية الجديدة ويجري حاليا الانتهاء من أرشفة مليار وثيقة لـ 47 وزارة وجهة حكومية . وأشار ” العطار ” إلى أنه يجري حاليا تسليم المباني للوزارات والتشغيل الجزئي لـ 33 وزارة وجهة حكومية منتقلة للعاصمة مع عمل التجارب الحية لدولاب عمل الحكومة الجديد وإتاحة خدمات الإنترنت فائق السرعة للمباني الحكومية.

وبدوره صرح المستشار الإعلامى لوزير الدولة للإنتاج الحربى والمتحدث الرسمى السيد محمد عيد بكر أن الوزارة حريصة على التعاون الوثيق مع وزارة الإتصالات وكافة الجهات المعنية بإجراءات الإنتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة للوصول إلى أفضل النتائج قبل البدء فى النقل الفعلى لكافة القطاعات الخاصة بوزارة الإنتاج الحربى والعمل من مقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة .

حضر اللقاء المهندس إميل حلمى إلياس نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربى والعضو المنتدب والمهندس محمد شيرين شحاته المشرف على الإدارة المركزية لمكتب الوزير والمهندس خالد محروس رئيس مجلس إدارة شركة الإنتاج الحربى لنظم المعلومات والمهندس هشام خطاب رئيس قطاع العلاقات العامة والمراسم .

زر الذهاب إلى الأعلى