فن و ابداع

انطلاق فعاليات مهرجان منارات للسينما المتوسطية بتونس

رؤية المهرجان الجديدة ترتكز بالأساس على عرض أفلام ملتزمة

كتبت : ريهام عبد الله

تنطلق مساء اليوم الدورة الثالثة لمهرجان “منارات” للسينما المتوسطية.

في قصر النجمة الزهراء بسيدي بوسعيد، في تونس تحت إشراف وزارة الشؤون الثقافية.

 وتضم الدورة الثالثة لمهرجان منارات للفيلم المتوسطي 30 فيلما من 10 بلدان.

وستكون العروض بأربع شواطئ  مدن تونسية وهي الحمامات والزهراء وبنزرت وحلق الوادي.

 وقد أكد المكلف بتسيير المركز الوطني للسينما والصورة خالد العازق في وقت سابق.

أن الهيئة الحالية تحمل على عاتقها مسؤولية تواصل المهرجان والتأسيس لانطلاقة جديدة نحو رسم جملة من الأهداف.

لعل أبرزها: إشعاع السينما التونسية وانفتاحها على بلدان البحر الأبيض المتوسط.

وخلق نقطة استقطاب لجذب المبادرات في مجال السينما، إلى جانب ضمان مصالح السينمائيين وعودة الاستثمار في السينما. 

وشدد خالد العازق على ضرورة تضافر كل الجهود لإنجاح هذه الدورة الاستثنائية باعتبار أن المهرجان بات يحمل بعدا وطنيا. 

وكشفت المديرة الفنية للدورة الثالثة لمهرجان منارات للسينما المتوسطية هندة حوالة.

ان هذه الدورة تحافظ على نفس هوية الدورات السابقة من خلال عروض في الفضاءات المفتوحة وغير الكلاسيكية.

 وشددت هندة حوالة، على أن رؤية المهرجان الجديدة ترتكز بالأساس على عرض أفلام ملتزمة بقضايا البيئة والتنوع البيولوجي. 

المنصات الإلكترونية منقذ للسينما والدراما المصرية

 

زر الذهاب إلى الأعلى